كشف المكنون 1: كيف تحركت الشهور القمرية

لأن جزءاً من العرب كانوا ذوي زراعة، فقد اعتمدوا على المواسم الطبيعية الصيف الشتاء الربيع و الخريف

و لأن السنة القمرية تنقص حوالي 11يوماً، فكانوا يضيفون شهراً كل ثلاث سنوات لتتقارب المواسم وكان يسمى النسيء
و هذا النسيء كان يحرم مرة و يحل مرة بحسب ظروف العرب السادة منهم، و أما شهر المحرم فكان اسمه صفر الأول
فلما جاء القرآن حرّم النسيء و أقر “إن عدة الشهور عند الله انثا عشر شهراً منها أربعة حرم” و “إنما النسيء زيادة في الكفر”

فتحركت الشهور، و كان رمضان ثابتاً في يونيو، ولكنه الشهر التاسع! نعم لأن السنة كانت تبدا في أكتوبر، هذا ما سنبينه لاحقاً

#كشف_المكنون

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s