“القطار..من وحي الدنيا “

زفرات قطار
نبأتنا عن قدومٍ من بعيد
حيث لا ندري ولكنا نريد
قسّمت أرزاقه بين الكراسي
تارة ترزق في أولى الصفوف
أو تشاقيك الصلوف
وتلاقيك المآسي
حيث ياءات الحروف
والغبار

جاءنا ذاك الزئير
فالتُهمنا
لم نكن نعلم أنّا سوف نعدو بالأثير
وبلادٌ قد ألفناها.. محطة
ستبين
وولجنا في القطار
حيث…قد قُدّر للركب المصير
وتلقتنا
… المقاعد
من على الشرفة أو قرب الطريق
صاحب الشرفة إما يبصر القادم َفي الأفقِ
نراه يتنبا
و ينادي
سوف تأتينا المحطة
صادقاً
ما ثم غلطة
قالت الغوغاء
َ
حتى استعظموه
وتأبّا
منزلاً بعض الستار
آخرٌ تاه حجاه 
في مواضي اللقطات
آخر المنظر أرضٌ
كلما طال به الوقت يراها في السبات
كل شيء عنده ماضٍ إلى يوم المحطة
هكذا عمر الفتى
قلَب الحظُ على الراكب خطَه
و لهونا في القطار
لم نسل “ما ذا المسار ؟”
قد وثقنا كلنا بالسائق المجهول
هل لدينا من خيار!
كلما صاح وصلنا
لم نصل إلا إلى حيث يطول
ذلك الغيب الكتيم
حين نُلقى في المحطة
ثَمّة القادم إن مرّ يقول
هاهنا قوم تولوا
قاطنوها اليوم أشلاء رميم
#عبدالله_عيسى

زهيرية

أشواق حسنك برتني يا وسيع العين
حالي تبدل و جف نبع العمر و العين
بلبلت امري و انا عبدك و انت العين
زين الحلا تم بك و بعينك الوَسعة
ياروحي ضاق الصدر و بنظرتك وسعه
نامت عيونك و انا اهفي لكم و اسعى
بيبان جنة عدن بيدك ياحور العين

#عبدالله_عيسى

عجبَت لدمعي

عجبَت لدمعي من لوجدي لم تعي
وهي التي ما كفكفت لي أدمعي
أولا ترين هواك أبلاني فلم
يسلم من الآلام موضع إصبعِ
بدني محيلٌ و الفؤاد وروحه
لك خالصين هديةً إن تطمعي
قولي فديتك ما أحال وصالنا
أشلاء نقعٍ في الخلا لم تجمع ِ
وبنيت من ودي الصريح قناطراً
أعدو إليك بها، ولا لم تنفعِ
قولي بحق الليل و البدر الذي
حمّلته شجوي لمن لم تسمع ِ
قولي بحق هواك يشفع لي الخطا
أم ليس وجد مودعٍ بمشفّع
ما إن يشاغلنا الزمان أطعته
و أرى لدي الحب لم يتصدعِ
وسلي ارتعاشة جانبي لما سرى
طيف أقض من اشتياقي مضجعي
قمر يديم بزوغه – إلا على 
شطري الذي وليت – غير مبرقعِ
شابهت دهري بالمصائب منزلاً
أو رافعاً ، لكن أساً لم ترفعي
فلكم أناجي صورة أودعتها
قلبي و مل القلب طول تطلعي
هيهات أنسى من يذكرني الغروب
فراقه و أراه عند المطلع
و يقال لي سيضيع ما قدمته
في حبه، فأجبت غير مضيّع ِ
في الحب أضداد الأمور قوامها:
غُرمي اكتسابٌ، و الهنا في موجعي

#عبدالله_عيسى

زهيرية

لما لفاني حبيبي و صدري له وسد
هلت علي عبرته بذكر النوى و السد
وبدمعته باح لي هم الحشا و السد
من يوم عاذلنا حكم في حبنا و ساده
عمر الهوى ما غدا لحبٍ صفا وسادة
حطيت راسه على زندي له وسادة
وبهمسةٍ قلت يا بعد المنع و السد
#عبدالله_عيسى

ولهان..يا وطن

ولهان
آه يا وطن
يرجع مثل ما كان
ولهان يا صرخة بحر
يصفق على الجنبين
ومهما قسى
يبقى بعيني الزين

ولهان
حادي الصحارى لي عبر
بالشوق مايرده السهر
ولما لفى ترابك ضحك
ماضامه بشوفك دهر
مالك علي أيمان

ولهان
ياصدر الشهيد
بالدم غنالك نشيد
نروح وتبقى يا وطن
تبقى تعاند هالزمن
تبقى الوحيد
اللي رخص لجله العمر و هان

ولهان
ترجع لنا دارٍ وبيت
ترجع مثل الاول ضوا
ترجع دوا
تمسح على راسي إذا انا غفيت
ولي همت انا، قولي بلقبي كويت
ترجع أمان
ولهان

#عبدالله_عيسى

اعتذار

كلا و عينك ما عنيت ضياع عمري عن لقاكِ
لا و الفؤاد و روحه ما ودعاك و ما قلاكِ
وبلهفتي ما شوق روح مقدسٍ نحو الملاكِ
لتساق للفردوس تسمو فوق أطراف السّماكِ
إلا و جاوزه اشتياق من فؤادي في هواكِ
أنّى أُلام على الذي نصب الزمان من الشراكِ
وعلمتِ أن الدهر و الأحباب دوماً في عراكِ
كلا و حُبيكِ الخفوق يهيم حباً في رباكِ
كلا و لم يَحبُ الذي حمل الأسية ما حباكِ
كلا و لم يرَ بعد عينكِ هذا الدنيا سواكِ
أفبعد هذا هل ظننت بأن قلبي قد سلاكِ!
أو أن عيني اللتين ابيضتا قد أغفلاكِ؟
لكنه قدري الذي لم يرضَ قلبي في حراكِ
فرماه بالسهم الذي أرداه سهماً من جفاكِ
فصليه يحيَ فإنما محياه يُسقى من رضاكِ

#عبدالله_عيسى