المجازات التي نعيش بها

اعلم أن اللغة مرآة الثقافة، و انسل البعض من تلكم الحقيقة، فيرد العقل و الفعل ذلك النظر حسيرا. فانظر إلى كلامك تجد صدى أمم سلفت تتجلى و إن رمت المخالفة ما استطعت، فهكذا انوجدت اللغة، هكذا يدعي الروسي Lakoff.
الحب في ثقافتنا بُني على مجاز عقلي cognitive metaphor (الحب شيء مميت) منعكس من قصص الحب القاتل في هذه الثقافة “قيس و ليلى،قيس و لبنى،عنتر و عبلة، مصارع العشاق”، و عليه غدت لغتنا في الحب لغة موت، فانظر إلى أسماء الحب:
الهوى: من السقوط
الغرام:من الغرم و الخسارة
الجوى:من الحرق
الشغف:من انشقاق القلب و ملامسة شغاف-غلاف القلب
العشق:التداخل و الالتباس المضيع لأصل الماهية
كل تلك الأسماء تحكي الموت حباً و الحب موتاً.
ثم كلمات مثل “جُعلت فداك” أو في العامية “بعد عمري” أو”تقبرني” كلها عبارات تعكس الموت و ارتباطه بالحب..بل نقول “أموت عليك”.
إن هذه الثقافة تلزمنا و إن خالفنا أن نسترجي من الحياة اخليل الأمثل من يموت وداً و إلا فلا.
قال ابن الفارض:
و عش خالياً الحب راحته عنا
و أوله سقم و آخره سقمُ
قال المتنبي:
و عذلت أهل العشق حتى ذقته
فعجبت كيف يموت من لا يعشقُ
#عبدالله_عيسى

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s